أسطورة سورية
أهلا بك أيها الممتطي جواد العلم والمعرفة
إن كان سفرك متعبا فتعال إلى نهرنا الخالد لنروي ظمأك
و كن على يقين أننا بانتظارك في رحلة العودة
متمنين منك أن تكون أحد أوراق هذه الشجرة التي ستبقى جذورها في أعماق الحياة
أسطورة سورية

أسطورة سورية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابـــةالبوابـــة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» حديث قدسي 6
الأحد أبريل 13, 2014 10:18 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 5
الأحد أبريل 13, 2014 10:18 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 4
الأحد أبريل 13, 2014 10:18 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 3
الأحد أبريل 13, 2014 10:16 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 2
الأحد أبريل 13, 2014 10:16 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 1
الأحد أبريل 13, 2014 10:15 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي
الأحد أبريل 13, 2014 10:14 am من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
الأحد مارس 02, 2014 2:53 pm من طرف Al.bashek

» حديث
الأحد مارس 02, 2014 2:53 pm من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
السبت مارس 01, 2014 11:10 pm من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
السبت مارس 01, 2014 11:10 pm من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
السبت مارس 01, 2014 11:09 pm من طرف Al.bashek

» عشرين حديث عن الغيبة والنميمة
السبت مارس 01, 2014 11:08 pm من طرف Al.bashek

» أذكــــــــــــــــــــار الصبــــــــاح
السبت مارس 01, 2014 11:07 pm من طرف Al.bashek

» أحاديث نبوية إسلامية
السبت مارس 01, 2014 1:51 pm من طرف Al.bashek

» نهاية العالم وما بعدها -الحلقة 2- يأجوج و مأجوج
السبت مارس 01, 2014 1:51 pm من طرف Al.bashek

» نهاية العالم وما بعدها -الحلقة 1- لماذا القرآن كلام الله؟
السبت مارس 01, 2014 1:50 pm من طرف Al.bashek

» من سُوۡرَةُ_النِّسَاء
السبت مارس 01, 2014 1:49 pm من طرف Al.bashek

» دعاء نبوي شريف:
السبت مارس 01, 2014 1:48 pm من طرف Al.bashek

» أحاديث و فوائد للقارئين
السبت مارس 01, 2014 1:48 pm من طرف Al.bashek


**********************


*********************




**********************
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 945 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو حمامة الأيك فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 10848 مساهمة في هذا المنتدى في 7149 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
The Legend - 3762
 
القيصر - 2755
 
Al.bashek - 2348
 
friends - 1029
 
lordoftroy - 639
 
betlove - 118
 
al.kheder - 48
 
abualzak - 45
 
love_story - 29
 
Microsoft & Cisco - 25
 

شاطر | 
 

 تفسير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Al.bashek
الإدارة
الإدارة


ذكر عدد الرسائل : 2348
العمر : 31
البلد : ســــــــــوريـــا
السٌّمعَة : 24
نقاط : 5035
تاريخ التسجيل : 23/07/2008

مُساهمةموضوع: تفسير   السبت مارس 01, 2014 1:45 pm

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ} [الأنفال: 27]
يحذر الله عباده المؤمنين أن يخونوا ما ائتمنهم الله عليه وما ائتمنهم رسوله صلى الله عليه وسلم عليه أو أن يضيعوا ما تعلق برقابهم من أمانات ..
الأمانة أحبابنا خلق ينبع من قلب تشرب الإيمان والصدق والإخلاص ، تلزم صاحبها حفظ ما تحمل من حقوق، ورعايتها حق الرعاية وتأديتها حق الأداء .
بل إن الأمانة من أهم علامات الإيمان والخيانة من أهم علامات النفاق، وإن نفساً صدقت الإيمان بالله لن ترضى بخلق الخيانة ولن تستسيغه بحال من الأحوال، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ مَا خَطَبَنَا نَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَّا قَالَ (لَا إِيمَانَ لِمَنْ لَا أَمَانَةَ لَهُ)[أحمد] فأي إيمان هذا الذي يدعيه من كان خائناً لا يحفظ عهداً ولا يؤدي أمانة؟ حتى ولو تظاهر أمام الناس بشعائر الدين من صلاة وصيام وعبادات، يقول عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُ (لاَ يَغُرَّنَّكَ صَلاَةُ رَجُلٍ وَلاَ صِيَامُهُ مَنْ شَاءَ صَامَ وَمَنْ شَاءَ صَلَّى وَلَكِنْ لاَ دِينَ لِمَنْ لاَ أَمَانَةَ لَهُ )[البيهقي].
فقد تكون تلك الأعمال مجرد مظاهر بلا حقيقة، وينطوي قلب صاحبها على فساد، لا تلبث أن تكشف مواقف الخيانة منه عن سوء باطنه، عن عَبد الرحمن بن القاسم ، عن أبيه : أن رجلا من أهل اليمن أقطع اليد والرجل قدم ، فنزل على أبي بكر الصديق ، فشكا إليه أن عامل اليمن ظلمه ، فكان يصلي من الليل ، فيقول أبو بكر : وأبيك ما ليلك بليل سارق ثم افتقدوا حليا لأسماء بنت عميس امرأة أبي بكر ، فجعل الرجل يطوف معهم يقول : اللهم عليك بمن بيت أهل هذا البيت الصالح ، فوجدوا الحلي عند صائغ زعم أن الأقطع جاءه به ، فاعترف الأقطع ، أو شهد عليه ، فأمر به أبو بكر ، فقطعت يده اليسرى ، وقال أبو بكر : والله لدعاؤه على نفسه أشد عليه عندي من سرقته[البيهقي] هذا الاختباء- عند بعض الناس- خلف مظاهر الدين مع إضمار الخيانة قد ينطلي على العباد ولكن لا ينطلي على رب العباد .....
أحبابنا: لكن الأمانة ليست أمانة النقود وأمانة الذهب وأمانة الفضة، إن من الأمانات ما هو أغلى من الذهب والفضة ألا وهي أمانة الدين وأمانة العرض : فما عهد الله إلينا من أحكام الدين ومن عبادات وحلال وحرام أمانه ... وما عهد إلينا من أبناء وبنات وزوجة فهم أمانه ... إيقاظهم لصلاة الفجر أمانه ... إطعامهم الحلال أمانه ... حجابهم وحشمتهم أمانه ... دينهم أمانه ... عرضهم أمانه...
ومن لم يهتم بهذه الأمانات فأي إيمان عنده ؟ ... من لم يغار عليها فأي إسلام عنده؟ ... من لم يحرص عليها فليعد النظر في إيمانه وإسلامه .... ومن لم يؤد تلك الأمانات حقها لن تفيده صلاة يخادع بها وقد أكل أموال الناس بالباطل ... لن يفيده صيام أو قيام يرائي به ... لن ينجيه نقمة الله ولو قتل في سبيل الله ...
عن عبد الله بن مسعود قال : (القتل في سبيل الله يكفر الذنوب كلها إلا الأمانة قال : يؤتى بالعبد يوم القيامة و إن قتل في سبيل الله فيقال أد أمانتك فيقول : أي رب كيف و قد ذهبت الدنيا قال : فيقال : انطلقوا به إلى الهاوية فينطلق به إلى الهاوية و يمثل له أمانته كهيئتها يوم دفعت إليه فيراها فيعرفها فيهوي في أثرها حتى يدركها فيحملها على منكبيه حتى إذا ظن أنه خارج زلت عن منكبيه فهو يهوي في أثرها أبد الآبدين ثم قال : الصلاة أمانة و الوضوء أمانة و الوزن أمانة و الكيل أمانة و أشياء عددها و أعظم ذلك الودائع)[البيهقي] نسأل الله العافية .
أحبابنا : كيف يزعم الإيمان بالله أم كيف ينجو من عذاب الله من خان الله بتضييع أمانات الله من صلاة وصيام وزكاة ؟
كيف يزعم الإيمان بالله أم كيف ينجو من عذاب الله من خان الله بأكل الحرام وقول الحرام وفعل الحرام؟
كيف يزعم الإيمان برسول الله صلى الله عليه وسلم من خانه بمخالفة شرعه وهجر هديه ؟
كيف يزعم الإيمان والإسلام من ضيع ما استؤمن من أبناء وبنات وزوجة؟.....
أيظن أحدهم يبرؤ نفسه بقوله : لا سلطان لي على ابني فإنه لا يطيعني بالتزام الصلاة ، ولا يسمع قولي بترك المنكرات؟
أيظن أحدهم يبرؤ نفسه بقوله : لا سلطان لي على ابنتي في لباسها ولا تبرجها ولا خروجها ودخولها؟.
أيظن أحدهم يبرؤ نفسه بقوله : لا سلطان لي على زوجتي في كثير من أفعالها؟
هم كلهم أمانة يحملها على منكبيه لا مهرب منها، إن شاء إلى الجنة وإن شاء هوى بها في جهنم أبد الآبدين ...
أحبابنا : صحيح أن الأمانات ثقيلة وعظيمة عجزت عن حملها السموات والأرض والجبال ... ولكن حملتها بحق قلوب المؤمنين الصادقين من الرجال ....
ومن صدق الله واجتهد في حفظ ما استرعاه الله من أمانات ذلل له صعابها وأعانه على أدائها وهداه لطريق الخير فيها {وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ }
ومن هانت عليه تلك الأمانات هان على الله .
أسأل الله أن يعيننا على أداء أماناتنا في ديننا وأعراضنا وأهلينا وأموالنا ، وألا نكون ممن خان الله ورسوله فنال سخط الله وعذابه..... اللهم آمين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.syrialegend.com
 
تفسير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أسطورة سورية :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: