أسطورة سورية
أهلا بك أيها الممتطي جواد العلم والمعرفة
إن كان سفرك متعبا فتعال إلى نهرنا الخالد لنروي ظمأك
و كن على يقين أننا بانتظارك في رحلة العودة
متمنين منك أن تكون أحد أوراق هذه الشجرة التي ستبقى جذورها في أعماق الحياة
أسطورة سورية

أسطورة سورية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابـــةالبوابـــة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» حديث قدسي 6
الأحد أبريل 13, 2014 10:18 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 5
الأحد أبريل 13, 2014 10:18 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 4
الأحد أبريل 13, 2014 10:18 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 3
الأحد أبريل 13, 2014 10:16 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 2
الأحد أبريل 13, 2014 10:16 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي 1
الأحد أبريل 13, 2014 10:15 am من طرف Al.bashek

» حديث قدسي
الأحد أبريل 13, 2014 10:14 am من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
الأحد مارس 02, 2014 2:53 pm من طرف Al.bashek

» حديث
الأحد مارس 02, 2014 2:53 pm من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
السبت مارس 01, 2014 11:10 pm من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
السبت مارس 01, 2014 11:10 pm من طرف Al.bashek

» الأحاديث القدسية
السبت مارس 01, 2014 11:09 pm من طرف Al.bashek

» عشرين حديث عن الغيبة والنميمة
السبت مارس 01, 2014 11:08 pm من طرف Al.bashek

» أذكــــــــــــــــــــار الصبــــــــاح
السبت مارس 01, 2014 11:07 pm من طرف Al.bashek

» أحاديث نبوية إسلامية
السبت مارس 01, 2014 1:51 pm من طرف Al.bashek

» نهاية العالم وما بعدها -الحلقة 2- يأجوج و مأجوج
السبت مارس 01, 2014 1:51 pm من طرف Al.bashek

» نهاية العالم وما بعدها -الحلقة 1- لماذا القرآن كلام الله؟
السبت مارس 01, 2014 1:50 pm من طرف Al.bashek

» من سُوۡرَةُ_النِّسَاء
السبت مارس 01, 2014 1:49 pm من طرف Al.bashek

» دعاء نبوي شريف:
السبت مارس 01, 2014 1:48 pm من طرف Al.bashek

» أحاديث و فوائد للقارئين
السبت مارس 01, 2014 1:48 pm من طرف Al.bashek


**********************


*********************




**********************
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 945 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو حمامة الأيك فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 10848 مساهمة في هذا المنتدى في 7149 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
The Legend - 3762
 
القيصر - 2755
 
Al.bashek - 2348
 
friends - 1029
 
lordoftroy - 639
 
betlove - 118
 
al.kheder - 48
 
abualzak - 45
 
love_story - 29
 
Microsoft & Cisco - 25
 

شاطر | 
 

 الاستعارة التصريحية والمكنية 2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Al.bashek
الإدارة
الإدارة


ذكر عدد الرسائل : 2348
العمر : 31
البلد : ســــــــــوريـــا
السٌّمعَة : 24
نقاط : 5035
تاريخ التسجيل : 23/07/2008

مُساهمةموضوع: الاستعارة التصريحية والمكنية 2   الخميس أكتوبر 02, 2008 6:11 pm

تقسيم الاستعارة إلى مرشحة ومجردة ومطلقة

الأمثلة:

قال تعالى: " أولئك الذين اشتروا الضلالة بالهدى فما ربحت تجارتهم"

وقال البحتري:

يؤدون الحية مِنْ بَعيدٍ إِلى قَمر مِنَ الإِيوان بَادِ(1)

(3) وقال تعالى : (( إِنَّا لَمَّا طَغى الْمَاءُ حَمَلْنَاكُمْ فِي الْجَاريَةِ)) (2)



* * *

(4) وقال البحتري :

وأَرى الْمنايا إِنْ رَأَتْ بكَ شَيْبَةً

جَعَلَتْكَ مَرْمَى نَبْلِهَا الْمُتَواتِر(3 )

(5) كان فلان اكتب الناس إذا شرب قلمه من

دواته أو غنى فوق قرطاسيه0

(6) وقال قريظ بن أُنيف (4) :

قوْمٌ إِذا الشَّرُّ أَبْدَى ناجذيْهِ لَهُمْ

طارُوا إِلَيْهِ زَرافاتٍ ووُحْدانَا(5)



(1) الإوان : مكان مرتفع في البيت يجلس عليه (2) الجارية : السفينة 0

(3) النبل المتواتر : الكثير المتوالي 0 (4) هو قريظ بن أنيف من شعراء الحمامة

وهو شاعر إسلامي 0 (5) الناجذان : النابان ، وإبداء الشر ناجذية كناية عن شدته وصعوبته 0

يصفهم بالإقدام على المكارة والإسراع إلى الشدائد وأنهم لا يتواكلون ولا يتخاذلون 0







البحث :

في الأمثلة الأولى استعارات تصريحية في (( اشتروا )) بمعنى اختاروا ،

وفي (( قمر )) الذي يراد به شخص الممدوح ، وفي (( طغى )) بمعنى زاد ،

وقد استوفت كل استعارة قرينتها ، فقرينة الأولى (( الضلالة )) ، وقرينة الثانية

(( يؤدون التحية )) وقرينة الثالثة (( الماء )) ، وإذا تأملت الاستعارة الأولى رأيت

أنها قد ذكر معها شيء يلائم المشبه به ، وهذا الشيء هو (( فما ربحت تجارتهم )) ،

وإذا نظرت إلى الاستعارة الثانية رأيت بها شيئاً من ملائمات المشبه ، وهو (( من الإيوان باد ))

وإذا تأملت الاستعارة الثالثة رأيتها خالية مما يلائم المشبه به أو المشبه 0

والأمثلة الثلاثة الثانية تشمل على استعارات مكنية هي (( الضمير )) في رأت الذي يعود على المنايا التي شبهت بالإنسان 0 و (( القلم )) الذي شبه بالإنسان أيضاً و (( الشر )) الذي شبه بحيوان مفترس ، وقد تمت لكل استعارة قرينتها ، إذ هي في الأولى إثبات الرؤية للمنايا ، وفي الثانية إثبات الشرب والغناء للقلم ، وفي الثالثة إثبات إبداء الناجذين للشر 0

وإذا تأملت رأيت أن الاستعارة الأولى اشتملت على ما يلائم المشبه به وهو (( جعلتك مرمى نبلها )) ، وأن الاستعارة الثانية اشتملت على ما يلائم المشبه وهو (( دواته وقرطاسه )) ، وأن الاستعارة الثالثة خلت مما يلائم المشبه أو المشبه به ، والاستعارة التي من النوع الأول تسمى مرشحة ، والتي من النوع الثاني تسمى مجردة ، والتي من النوع الثالث تسمى مطلقة 0

القواعد :

(17) الاستعارة المرشحة : ما ذكر معها ملائم المشبه به 0

( 18) الاستعارة المجردة : ما ذكر معها ملائم المشبه 0

( 19) الاستعارة المطلقة : ما خلت من ملائمات المشبه به أو المشبه(1) 0

لا يعتبر الترشيح أو التجريد إ لا بعد أن تتم الاستعارة باستيفائها قرينتها لفظية أو حالية ، ولهذا لا تسمى قرينة التصريحية تجريداً ، ولا قرينة المكنية ترشيحاً 0



النـموذج :

خلق فلان أرق من أنفاس الصبا إذا غازلت أزهار الرُّبا(‌2)0

فإِنْ يهْلِك فكلُّ عمودٍ قَوْم مِن الدُّنْيا إلى هُلْك يَصِيرُ

إني شديد العطش إلى لقائك 0

ولَيْلَةٍ مَرضَتْ مِنْ كلِّ ناحِيةٍ فَمَا يضيءُ لَها نَجمٌ ولا قَمَرُ

سقاكِ وحيَّانا بِكِ اللّه إِنَّما على الْعِش نَوْرٌ والخُدود كمائِمهْ(3)

الإجابـة :

في كلمة الصِّبا – وهي الريح التي تهب من مطلع الشمس – استعارة مكنية لأنها شبهت بإنسان وحذف المشبه به ورمز إليه بشيء من لوازمه وهو أنفاس الذي هو قرينة المكنية ، وفي (( غازت )) ترشيح 0

في عمود استعارة تصريحية أصلية ، شبه رئيس القوم بالعمود بجامع أن كلاً يحمل ، والقرينة (( يهلك )) ، وفي (( إلى هلك يصير )) تجريد 0



من نوع الاستعارة المطلقة الاستعارة التي تشمل على ترشيح وتجريد معاً ، مثالها في التصريحية ، نطق الخطيب بالدرر ، براقة ثمينة ، فارتاحت لها الأسماع 0 ومثالها في المكنية ، قصف الموت شبابه قبل أن يزهر ويصل إلى الكهولة 0 (2) الربا : الأماكن العالية 0 (3) الخطاب في سقاك لمحبوبته ، يدعوا لها بالسقيا وأن يحيا بها كما يحيا الناس بالأزهار 0 والعيس الإبل 0 والكمائم جمع كمامة : وهي غلاف الزهرة 0





(3) شبه الاشتياق بالعطش بجامع التطلع إلى الغاية ، فالاستعارة تصريحية أصلية ، والقرينة (( إلى لقائك )) وهي استعارة مطلقة 0

(4) في مرضت استعارة تبعية شبهت الظلمة بالمرض والجامع خفاء مظاهر النشاط ، ثم اشتق من المرض مرضت ، فالاستعارة تصريحية تبعية ، وفي ((ما يضيء لها نجم ولا قمر )) تجريد0

النور :الزهر ، أو الأبيض منه ، والمراد به هنا النساء ، والجامع الحسن ؛ فالاستعارة تصريحية أصلية ، وفي ذكر الخدود تجريد ، وفي ذكر الكمائم ترشيح فالاستعارة مطلقة 0

تمرينات :

بين نوع كل استعارة فيما يأتي ، وعين الترشيح الذي بها :

قال السري الرفاء :

وقدْ كَتَبَتْ أَيدي الرَّبيع صحائف كأَنَّ سُطُورَ السَّرْوِ حُسْناً سُطُورُهَا(1)

(2) إذا ما الدَّهْرُ جرَّ على أُناسٍ كلا كله أَنـاخَ بآخرين(2)

(3) وقال المتنبي في ذم كافور :

نَامَت نَواطِرُ مصر ثَعالِبِها وقَدْ بشِمْن وما العناقيــد(3)

وقال آخر في وصف موقعه :

والمَوْت يخْطُرُ في الجُموعِ وحَوْلَهُ أَجْنَادهُ مِنْ أَنْصُلٍ وَعَواليِ(4)

(5) رأَيت حبَال الشمس كفة حابلٍ تُحيط بِنَا مِنْ أَشْمُلٍ وجَنُوبِ(5)

نَرُوحُ بِها والموْتُ ظَمْانُ ساغِبٌ يلاحِظُنا في جيئةٍ وذُهوبٍ(6)



السرور : شجر عال 0 (2) الكلكل : الصدر ، يقول إن عادة الهر تكدير العيش فهو يصيب قوماً بأذاه ثم ينتقل إلى إصابة غيرهم 0

الناطور : حارس الزرع ، وبشم : أخذته تخمة وثقل من كثرة الأكل ، يقول : إن سادات مصر غفلوا عن العبيد فعبثوا بالأموال حتى

أكلوا فوق الشبع 0 (4) الأنصال جمع نصل : وهو حديدة السيف ، والعوالى : الرماح 0 (5) المراد بحبال الشمس أشعتها ، وكفة الحابل :

فخ الصياد ، وأشمل جمع شمال 0 (6) ساغب : أي جائع 0

(6) وقال المتنبي :

أَتى الزَّمانَ بَنُو هُ في شَبِيبتِهِ فَسرَّهمْ وأَتيْناه على لهَرَم(1)

وقال أبو تمام :

نامَت هُمومِي عَنِّي حِينَ قُلْتُ لَهَا هذَا أبو دُلَفٍ حَسْبي بهِ وكَفى !

حاذر أن تقتل وقت شبابك ، فإن لكل قتل قصاصاً

وقال بعضهم في وصف الكتب :

لنَا جُلَسَاءُ لا نَمَلُّ حَدِيثَهمْ أَلِبَّاءُ مأْمُونُون غَيْباً وَمَشْهَدَا

(10) وقال أبو تمام :

لمَّا انْتضَيْتُك للخُطُوبِ كُفِيتها والسَّيْفُ لا يكْفِيك حتى يُنْتَضى(2)

(11) تلطخ فلان بعار لن يغسل عنه أبدً 0

(2)

ما نوع الاستعارات الآتية وأين التجريد الذي بها ؟ :

رحم الله امرأ ألجم نفسه بإبعادها عن شهواتها 0

اشتر بالمعروف عرضك من الأذى 0

أضاء رأيه مشكلات الأمور 0

انطلق لسانه عن عقاله فأوجز وأعجز 0

ما اكتحلت عينه بالنوم أرقاً وتسهيداً 0

قال المتنبي :

و غَيَّبتِ النَّوى الظَّبياتِ عنَّي فَسَاعَدَتِ البَراقِعُ والحِجالا(3)



الهرم : الشيخوخة ، يقول : إن الزمان من الأمم السالفة جاموا في حداثة الدهر ونضرته فسرهم ،

ونحن أتيناه وقد هرم فلم يبق عنده مايسرنا 0 (2) انتضى السيف : جرده من غمده 0 (3) النوى : البعد والفراق

والمقصود بالظبيات هنا الحسان ، والحجال : الخدود ومفردها حجلة 0





لا تخض في حديث ليس من حقك سماعه0

لاتتفكهوا بأعراض الناس ؛ فشر الخلق الغيبة 0

بين فكيه حسام مهند ، له كلام مسدد 0

اكتست الأرض بالنبات والزهر 0

تبسم البرق فأضاء ما حوله 0

(3)

بين لم كانت الاستعارات الآتية مطلقة ؟واذكر نوعها :

قال أعرابي الخمر : لا أشرب ما يشرب عقلي 0

وقال المتنبي يخاطب ممدوحه :

يا بدْرُ يا بحرُ يا غمامةُ يا ليـ ـثَ الشَّرَى يا حِمامُ يا رجلُ(1)

ووصف أعرابي قحطاً فقال : التراب يابس والمال عابس(2)

وقال تعالى : (( أُلئِكَ الَّذينَ اشتَروُا الضَّلالة بالهُدَى والَعذابَ بالمغفِرةِ، فما أصْبَرهم على النَّارِ )) 0

رأيت جبالاً تمخر العباب 0

طار الخبر في المدينة 0

غنى الطير أنشودته فوق الأغصان 0

برزت الشمس من خدرها 0

يهجم علينا الدهر بجيش من أيامه ولياليه 0



الشرى : مكان في بلاد العرب يوصف بكثرة الأسود 0

المال : ما ملكته من كل شيء ، وعند أهل البادية الإبل 0



(4)

بين الاستعارات الآتية وما بها من ترشيح أو تجريد أو إطلاق :

قال المتنبي :

في الخدِّ إنْ عزم الخليط رحيلا مطرٌ تزيد به الخدود محولا(1)

قال التهامي يعتذر لحساده :

لا ذنب لي قد رُمتُ كَتم فضائلي فكأنما برقعتُ وجهَ نهار

قال أبو تمام في المديح :

نال الجزيرةَ إمحالٌ فقلتُ لهمْ شِيموا نداه إذا ما البراقُ لمِ يُشَمِ(2)

وقال بدر الدين يوسف الذهبي(3) :

هلم يا صاحِ إلى روضةٍ يجلو بها العاني صداَ همهِ(4)

نسيمُها يعثرُ في ذيلهِ وزهرُها يضحك في كمهِ

قال ابن المعتز :

ما ترى نعمةَ السَّماءِ على الأر ض وشُكْرَ الرياضِ للأمطارِ(5)؟

قال سعيد بن حميد(6):

وعَد البـدرُ بالزيارة ليلاً فإذا مـا وفى قضيتُ نذوري

(7) زارني جبل ضقتُ ذرعاً بثرثرته(7)0



الخليط : الرفيق المعاشر ، والمحول : الجدب ، والمراد به هنا الشحوب وزوال النضرة بسبب الحزن 0 (2) الإمحال : الجدب ،

وشام البرق : نظر إليه منتظراً مطره ، والمعنى اطلبوا نداه إذا يئستم من صدق البرق 0 (3) من الشعراء المعدودين بالشام في طليعة عصر المماليك ،

وكن سهل الشعر عذبه مولعاً بالمحسنات اللفظية ، وتوفي سنة 680ه (4) العاني : المتعب الحزين 0 (5) في البيت استفهام محذوف ، أي أما ترى

إلخ ، والمراد بشكر الرياض ازدهارها 0 (6) كاتب مترسل وشاعر رقيق الشعر نحا فيه منحى ابن أبي ربيعة ، وقلده المستعين العباسي ديوان رسائله

وتوفي سنة 250ه ، (7) ضاق به ذرعاً 0 ضعفت طاقته عنه ولم يجد منه مخلصاً ، والثرثرة : كثرة الكلام وترديده 0



( 8 ) قال أعرابي : ما أشد جولة الرأي عند الهوى ، وأشق فطام النفس عند الصبا(1)0

ووصف أعرابي بني برمك فقال : رأيتهم وقد لبسوا النعمة كأنها من ثيابهم 0

(5)

اجعل الاستعارات الآتية مرة مرشحة ومرة مجردة :

لا تَلبسَ الرياءَ ،ولا تجر وراء الطيش ، ولا تعبث بمودة الإخوان ، ولا تصاحب الشر

ولا تنخدع إذا نظرت في الأمور – بسراب (2) بل اتبع النور دائماً في هذه الدنيا ، واجتنب

الظلام ، وإذا عثرت فقم غير يائس 0 وإذا حاربك الدهر ، فتحمل غير عابس 0

(6)

( ا ) هات ست استعارات تصريحية فيها المرشحة والمجردة والمطلقة 0

(ب) (( (( (( مكنية (( (( (( ((

(7)

اشرح الأبيات الآتية وبين ما فيها من ضروب الحُسن البياني :

قال الشريف في وصف ليلة :

وليلةٍ خُضْتُها على عجلٍ وصُبْحُها بِالظلام معتصمُ(3)

تضطَلَّع الفجرُ في جوانبها وانفلتت من عقالها الظلم(4)

كأنما الدجنُ في تزاحمه خيلٌ ، لها من بُرُقهِ لُجمُ(5)



(1) الصبا : الميل إلى الجهل والفتوة 0 (2) السراب : ما تراه نصف النهار

كأنه ماء 0 (3) معتصم : أي مستمسك بالظلام متحصن به 0 (4) العقال :

قيد الدابة 0 (5) الدجن : الغيم يملأ أقطار السماء ، واللجم : جمع لجام 0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.syrialegend.com
القيصر
أسطورة مدمر
أسطورة مدمر
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2755
العمر : 30
البلد : سورية الحبيبة
السٌّمعَة : 3
نقاط : 3508
تاريخ التسجيل : 13/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الاستعارة التصريحية والمكنية 2   الخميس أكتوبر 16, 2008 5:36 pm

مشكوووووووووووووووووووووور


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][center][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاستعارة التصريحية والمكنية 2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أسطورة سورية :: المنتدى الادبي والثقافي :: ثقافة و أدب-
انتقل الى: